السبت , 15 ديسمبر 2018
آخر الأخبار

اختتام ملتقى سفراء التنمية الرابع بتتويج رواد المشرفين و المدربين في أجواء احتفالية رائعة .

sdfdfg2

صن أيلاند ، جزر المالديف :

في أجواء احتفالية مميزة ، اختتم سفراء التنمية أشغال ملتقاهم الرابع في منتجع جزيرة صن أيلاند بجزر المالديف بعد ستة أيام من العمل المكثف خلال الفترة ما بين 20 و 26 جويلية / يوليو 2015 .

تميز حفل الاختتام ببرنامج متنوع بإشراف الدكتور أسعد الأسعد مشرف سفراء التنمية في تركيا الذي تولى عملية التنشيط ، حيث تداول على المنصة كل من الدكتور حسن داري من قطر في تلاة آيات بينات من القرآن الكريم ، ثم الدكتور محمد شهيم مشرف سفراء التنمية بجمهورية المالديف الذي شكر الحضور على مشاركتهم في هذا الملتقى ، كما تم عزف النشيد الوطني للبلد المستضيف .

ثم تدخل كل من الدكتور محمد زين العابدين مشرف السودان في كلمة باسم المشرفين ، ثم الدكتور دانا في كلمة عن المدربين ، حيث تم عزف النشيد الوطني السوداني تكريما للسودان لحصولها على المرتبة الأولى .

و بعد ذلك فتح المجال لتكريم رواد المشرفين و المدربين حيث حصلت السودان على المرتبة الأولى و الدرع الذهبي ، ثم ليبيا ثم العراق ثانيا و ثالثا ، ثم قطر ، فلسطين ، الجزائر ، و اليمن رابعا ، خامسا ، سادسا و سابعا ، كما حصلت تركيا و بريطانيا و فرنسا على ريادة باقي دول العالم على التوالي .

المؤشر العام 2015

و بخصوص الترتيب الفردي حصل الدكتور أيمن الشيخ على وسام سفراء التنمية الذهبي لحصوله على المرتبة الأولى عالميا ب 2015 نقطة يليه الأستاذ عبد الله النويصري من ليبيا ، ثم محمد مايمون من الجزائر .

وسام سفير التنمية 2015

كما تم توزيع الميداليات على رواد المدربين على مستوى الدول ، حيث قلد المدربون الأوائل الميداليات الذهبية و الفضية و البرونزية .

و لم ينس المنظمون تقديم دروع خاصة ” درع الشجاعة ” لكل من المدربة إسلام العشي من فلسطين نظيرا جهودها في تقديم دورات سفراء التنمية تحت القصف الإسرائلي لغزة في حرب 2014 ، و للمدرب عبد الله النويصري نظير جهوده في تقديم دورات السفراء في مختلف المدن الليبية رغم ظروف الحرب ، و كذا لمدربي اليمن نظير جهودهم رغم أوضاع البلد الأخيرة .

و اختتم الحفل بكلمة المدير التنفيذي الذي شكر فيها الجميع على مشاركتهم الإيجابية ضاربا لهم موعدا جديدا في الملتقى الخامس الذي سيتم تحديد موعده و مكانه قريبا .

3 تعليقات

  1. بارك الله جهودكم سفراء التنمية

  2. إن الكلمات تقف عاجزة في روعة وصف الملتقى وانجازاته.. والأيام الجميلة التي قضيناها معا.. هدفنا واحد ورسالتنا واحدة… فكل الشكر والتقدير نرفقه لله سبحانه أولا ثم لليد الحانية للدكتور محمد مايمون ذلك الرجل الذي يعمل بصمت لتجد اثره الطيب يتحدث عنه بكل محفل

  3. كان ملتقانا رائع بمعنى الكلمة. ..وبوجود نخبة من المشاركين والمدربين المتميزين. ..كان ناتج الملتقى كبيرا وعظيما….وبداية تشكل لملامح مرحلة مهمة جدا ..مرحلة سفراء القيم ..والتي سوف يكون دور كبير لكل شخص صاحب قيمة وليست فقط محتكرة على المدربين فقط. …

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*